التطابق المعنوي بين بعض الأمثال الحسانية و الأمثال الشعبية العربية/ محمد محفوظ الحارث

2018-12-30 الساعة 11:02



سبق وأن كتبت عن هذا الموضوع سطورا قليلة في تدوينة على حسابي الشخصي على الفيسبوك بعنوان : " اختلفت الألسن والشعوب واحدة "، قلت في آخرها بأن البحث متواصل عن مزيد من المقارنات بين الأمثال الحسانية والأمثال الشعبية العربية، وفي هذا المقال سنتناول الموضوع بشيء من التفصيل نظرا لأهمية الأمثال في حياة الإنسان، إذ تعتبر خلاصة تجارب البشر التي تنير طريقهم وتهديهم إلى الصواب من القول والفعل.
شمل بحثنا المتواضع ستة دول عربية هي: مصر وسوريا والعراق والسعودية وفلسطين والجزائز ، ويعود السر في التطابق المعنوي بين بعض الأمثال الشعبية في الدول العربية إلى الحاضنة الدينية لشعوب هذه الدول، إذ تعتنق الغالبية الساحقة من سكانها ــ ولله الحمد ـــ الدين الإسلامي، فضلا عن الموروث الثقافي العربي المشترك، أما الاختلاف بين بعض الأمثال فمرده إلى تنوع الحاضنة الاجتماعية العربية المتعددة الإثنيات.
وسنبرز ذلك التطابق بشكل جلي من خلال إيراد المثل الموريتاني أولا وتوضيح معناه، ثم نورد المثل الشعبي العربي الذي يحمل نفس المعنى :
كل اغزالة عند أمه خنوفة : يضرب في اعتزاز الإنسان بأهله، يتطابق هذا المعنى مع مثل سعودي يقول نصه : سعيد عند أم غزال.
الما يعرفك إخصرك : يضرب لمن يستهتر بمن ينبغي تعظيمه وتوقيره، نجد نفس المعنى في مثل سعودي آخر : اللي ما يعرف الصقر يشويه.
لحديد ينبط ألا حامي : الحث على اتخاذ القرارات في وقته المناسب، ويتطابق هذا المعنى مع تقارب شديد في اللفظ في مثل سوري : دق الحديد وهو حامي.
لعيارة تعكب اعل لغيارة : الحذر في المزاح من أن يتحول إلى فتنة، يقابله مثل السوري آخر : أول المزاح شتم وآخرتو لطم.
خيمة عش : يضرب للمنزل الذي تغيب فيه سطلة الكبير فيصبح فوضيا لاناهي فيه ولا منتاهي، يقابله المثل الفلسطيني : إذا غاب القط إلعب يافار.
خبطة ماه فيك كيف الل افجدر : عدم الشعور بأناة الآخرين وآلامهم، نجد نفس المعنى في مثل جزائري : ما يحس بالجمرة غير اللي كواة.
يمش بالشور الل فخلاك يجري : الحث على أخذ الحيطة والحذر أثناء القيادة والتحذير من السرعة المفرطة، يتطابق هذا المعنى مع مفهوم مثل مصري: إمشي على مهلك، علشان توصل بسرعة.
الل طلكت السن يطلكه : من أوتي فسحة في عمره عليه أن يتحلى بالفضائل ويتخلى عن الرذائل، يقابله المثل السعودي : إذا ما طاعك الزمان طيع.
أرض العمي يشيخ فيه لعور : إذا ساد الحمقى في مجتمع فاسد، يقابله مثل عراقي : أعور ببلاد العميين ملك.
مايداو المر ماه الل أمر من : يضرب للصبر على المشاق لنيل المراد، نجد نفس المعنى في مثل سوري : إيه الل جبرك على المر ألل أمر من.
وتعكس تلك الأمثال العشرة نماذج من تطابق معنوي يحتاج لدراسة سسيوا اجتماعية تبحث في وسائل تعزيز التقارب الاجتماعي العربي العربي الذي أظهرته بجلاء تلك الأمثال، في وقت يعيش العرب فيه تنافرا وتطاحنا مريرا.
محمد مفوز الحارث