المدون محمد سيدينا الياهي

2017-07-7 الساعة 17:52



لا أعرف إن كنت قادرا على على الكتابة في الفترة الأخيرة ، للأسف لا أعتقد بأني كنت كاتبا محترفا على الطريقة الروائية إطلاقا ، لم تعد عندي طرق لطيفة لقول أني لست على ما يرام ، كل مرة شارفت على سرد يومياتي يأخذني غضب عظيم من نفسي وَمِمَّا سأقول حتى ألطخها بحبر أخطر ثائر ، أصبحت كل فكرة سأتحدث عنها تخرج و لا تعود. كل كلمة سأكتبها تختفي من ذاكرتي ، عندما يستكشف البطل الرحّالة الشجاع بئرًا، يلقي فيه بحجر ويُقدر الوقت الذي يستغرقه حتى يصل للقاع. لكن أحجاري وأفكاري أصبحت لا تصل للقاع أبدًا. ربما لأني بطلٌ رحّالةٌ خائب وغير شجاع. أفكر أحيانًا في القفز في الهوّة على سبيل الإنتحار المعنوي لكاتب رديء. أفكر كذلك في القراءة أكثر عن الثقوب السوداء. ينبغي أن أكون مستعدًّا للإستقالة من الكتابة ويستحسن أن أبحث عن كيفية العودة مرة أخرى ، ربما لاحظت أن هاتفي القديم الذي كنت أنقل فيه ما أكتب وأنشره و الذي تكسرت واجهته مؤخرا وأصبح من الصعب كتابة حروفه في الظلام والضوء معا ، فمثلا كل حرف أضعه يعرض علي حرفا آخر ، فمثلا عندما أضع حرف الحاء يظهر لي حرف العين و نفس الشيئ يحدث مع حرف الباء الذي يبدله هو الآخر بحرف اللام أو الياء وهكذا ! ،
إشتريتُ مؤخرا هاتفاً آخر ولا أعتقد بأنه ذكياً على الإطلاق ولا أظن بأنه بنظام أندرويد ، ربما هو صينيا أو دبيا !
حاولت أولا أن أجعله يتصل بالانترنت على الدوام كهواتف وحواسيب البعض ولكي يسمح لي بعرض أي شيء أريده داخله بلمسة زر على شاشتة العملاقة بقياس 20 بوصة على ما أعتقد ، إشتريت شريحة جديدة بعد أن لاحظت بأن الشريحة القديمة للشركة التي كنت أتعامل أصبحت ممزقة ويعتصرها الألم مثل هاتفها الذي كانت داخله ، قمت بتغيير الشريحة
والهاتف في وقت واحد للتجديد وللتغيير معا ،
لا للتعديلات التشريحية والهاتفية !
نعم لتجديد وتغيير الشريحة والهاتف !
بعد أن قمت بشراء الشريحة الجديدة إتصلت بخدمات الشركة لكي أشترك معهم في صفقة تسمح لي بأن تكون شريحتي الجديدة متصلة بخدمة الإنترنت طوال الصيف ،
قبل ذالك وضعت رقماً سرياً طويلاً لهاتفي للحزم من السرقة !
نعم قمت بتفعيل الخدمة مع الشبكة الجديدة التي اشتركت معها وبعد ذالك حاولت تنزيل بعض التطبيقات على هاتفي الجديد مثل الواتساب والفيسبوك وبعد أن قمت بتنزيل تطبيق واحد من سوق "غوغل" عرض علي إن لم يكن أكثر من 50 والتي كانت من التطبيقات الدينية. ونصف النصف المتبقي من الألعاب والنصف الأخير كان عبارة عن مسابقات، وأبراج، وطب أعشاب، وقراءة كف وطالع، وفك السحر، وشفاء كلّ الامراض التي عجز عن علاجها مكتشفي الهواتف و التلفاز والأقمار الصناعية والطب الحديث.
.
طبعاً كنتُ سعيداً عندما عرض علي تنزيل كتب مثل كتب طه حسين ونجيب محفوظ ومصطفى امين ، لاشك أن احزابنا الاسلامية كلها تأثرت بحسن البنا والشيخ كشك ، عرفت أخيرا سبب نفوري من الأغنياء والطبقة الراقية ـ المخملية ـ وتفاخر أغلب أبناء الأجيال السابقة بالحي الشعبي والبيوت الفقيرة وحياة العوز التي كانوا يعيشونها وقناعتهم تلك ولم يفكروا للحظة أنه كان يجب عليهم ان يسعوا للتغيير والمطالبة بالعدالة والمساواة والحياة المرفهة الكريمة في ذلك الزمن ولكي يتركوا لنا نحن شيئا ولانكون ضحايا ويلاتهم . عندما قمت بتنزيل اليوتيوب هو الآخر عرض علي مشاهدة بعض من الافلام العربية القديمة والتي صادف أن شاهدتها وتصف الأغنياء بأنهم مجرمون ولصوص وفسقة ولا يخافون الله ويتاجرون بالخمور واللحوم الفاسدة والمخدرات، وتصف نفس الأفلام الفقراء بأنهم طيبون ومؤمنون ومن اولياء الله الصالحين، وإن حدث وفكر احد الفقراء بترك عيشة الفقر فإنه سيصبح مجرماً أو قواداً أو مدمن خمور ونساء وبالتالي يراه والدهُ الطيب ويطرده من البيت ثمَّ يموت الوالد بسكتة قلبية أو ذبحة صدرية، فيندم الابن ويترك حياة الاغنياء ويعود ليعيش حياة الفقراء من جديد وينتهي الفلم بنهاية سعيدة ، وأخيرا وقبل تنزيل تطبيق إسناب شات لاحظت بأن الشبكة غير متوفرة فراجعت رصيدي فإذا به قد نفذ ولله الحمد .
اللهم أسترنا بسترك الجميل وأفضح شركة موريتل موبيل @.