المدون خالد الفاظل

2017-07-7 الساعة 17:52



إعلان بيع!
بعد فشلي في إعمار قطعتي الأرضية مثلما فشل جميع الساسة في إعمار الوطن، فإنني أعرضها للبيع، وعليكم أن تطمئنوا فهي ليست مثل جزيرتي تيران وصنافير فلن تصاحب عملية بيعها أية مشاكل في الملكية.
وهاكم التفاصيل:
قطعة أرضية سليمة من العيوب الجغرافية، تربتها بيضاء وجافة، تطل على شارع رملي فسيح، عن شرقها وغير بعيد توجد طريق معبدة تمر بمحاذاة مرصة ولد الحسن في توجنين، وعن شمالها توجد طريق "المقاومة" أو ما يعرف بطريق عزيز الملتوية..
المزايا:
ملائمة للهاربين من الباعوض وبيوتات العاصمة الكتيمة.
تحظى بجيران مسالمين وطيبين وعلى سجيتهم..
خالية من النزاعات ولم تدخل صراع المداخلات، ولا شية فيها وتسر الناظرين..
لا قدر الله، إذا ما هاج المحيط كما يتوقع الخبراء وابتلع العاصمة فإن سكانها سيكونون في أمان تام، حتى ولو وصل إليهم المد البحري سيجدون وقتا كافيا للفرار..
أرضها بكر والمطر يزيدها جمالا وغير متضررة من آثار القمامة التى لطخت وجه العاصمة وقلبها..
الأكسجين فيها نقي، ويقال إن البشر لو سلموا من شم الروائح الكريهة لكان عمر الإنسان الف عام.
مساحتها معدومة البنى التحتية، باستثناء عريش متهالك ورثته من مالكها السابق، إذن فهي قابلة للتعمير، لذلك يمكن لمشتريها أن يبني فيها مفاعلا نوويا أو يحولها إن شاء لمقر حزب سياسي أو مدرسة حرة أو قناة فضائية إذا ما قام ببناء عمودي جهة السماء..
المالك الحالي: أنا
ثمن القطعة: هو عدد سكان موريتانيا البالغين، بتحويل كل نسمة منهم إلى أوقية، وهو سعر قابل للتفاوض إلى أبعد حد ممكن، نظرا لهشاشة الوضع الاقتصادي الذي يمر به الشعب المقهور والمسكين والمضاربات التي أنهكت سوق العقارات مؤخرا..
للراغبين في الشراء بشكل جدي؛ الدردشة عبر صندوق الرسائل، الإعلان صالح لمدة 72 ساعة من بعدها سيتم إبطال مفعوله تم البيع أو لم يتم.
هنا نواكشوط(تنسويلم)، وعاصمتنا كلما تساقطت عليها الأمطار ابتلت أجنحة الموالاة، واتضح أن شورعنا تحارب الغيوم والألوان وتكره المطر والجمال..
الساعة 20:52 وأقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم.