الناطق باسم الحكومة يشرح ملابسات فتح معبر بري مع الجزائر

2017-09-26 الساعة 09:41



كشف الوزير الناطق باسم الحكومة في موريتانيا محمد الأمين ولد الشيخ عن خلفية فتح حدود برية مع الجزائر، قائلا ان تلك المنطقة منطقة عسكرية محظورة لذا لزم عليهم فتح معبر بين البلدين تكون مؤمنة.

و أضاف ولد الشيخ خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي الذي يعقب اجتماع الوزراء ان المعبر الجديد بين البلدين سيسير بطريقة منظمة تسمح بالمحافظة على سلامة و أمن الأشخاص و البضائع.

و كانت لجنة مشتركة بين البلدين قد شرعت الأسبوع الماضي في إجراءات فتح المعبر البري الرابط بين تندوف و ازويرات.